كثيرا ما نري مشهد بكاء الطفل الرضيع بشكل هستيري وسرعان ما يتوقف عن البكاء في حال حمله وسرعان ما يعود للبكاء مرة اخري في حال الجلوس وتستقبل الام في هذه الفترة الكثير من النصائح بعدم حمل الطفل فور بكائه وتركه لكي لا يعتاد علي الحمل من قبل الوالدين فهل هذه النصائح صحيحة ولها اساس علمي ام انها خاطئة وبعيدة تماما عن الصحة لذا في هذا المقال سنتناول السبب وراء توقف بكاء الطفل الهستيري عند حمله .

حمل الطفل والسير به يساعده بشكل كبير علي الشعور بالامان والارتياح لانه يستشعر حركات الام وانفاسها وهذا يماثل تماما شعوره بوضع جنين في رحم الام وفي هذا الوقت يفرز هرمون الاكسيتوسين “هرمون الحب” الذي يساعد بشكل كبير علي هدوء الطفل واحساسه بالامان من خلال التلامس المباشر مع الام .

حمل الطفل يقلل من ضربات قلبه وحركاته اللارادية ويقلل شعوره بالخوف والتوتر وبالتالي يتوقف بكائه لانه يشعر من خلال الحمل بالأمان والتواصل مع العالم الخارجي والتعرف عليه .

حمل الطفل الرضيع يعزز من قدراته العقلية والعاطفية وذلك لان عند حمله والسير به يتمكن من رؤية كل شئ من حوله والتواصل الجيد مع العالم الخارجي .

كما ذكرنا سابقا لا يوجد اساس من الصحة لترك الطفل يبكي فترة طويلة حتي يشعر بالانهاك ،فعدم حمل الطفل وتركه يبكي بشده يسبب له ألم نفسي شديد وألم جسدي حتي ينهك ويترتب عليه نشائه طفل عنيد وعصبي .

عدم حمل الطفل وتركه يبكي يجعله يشعر بالاهمال وعدم الحب فحمله يساعده علي الشعور بالاهتمام وتنميه الثقة بالنفس والشعور بالحب .حيث تنمو 75% من قدرات الطفل العقلية والادراكية من خلال التلامس والتواصل مع الام .

أجلسي طفلك بوضع أمن ومن جانبه بعض الوسائد الناعمه وضعي الكثير من الألعاب من حوله المليئة بالألوان والأشكال والرسومات التي قد تشد انتباهه وتساعد علي تحفيز قدراته الذهنيه والعقلية وأحرصي علي ان تكون هذه الالعاب ملائمة لعمره لكي لا يحدث اي ضرر له فهذا سيقلل بشكل كبير أحتياجك لحمله طوال الوقت .

ضعيه علي كرسي هزاز وضعي الوسائد من حوله حتي لا يسقط او يتعرض للاذي وقومي بتحريك الكرسي بشكل هادئ فهذا سيساعده علي الاسترخاء بشكل كبير .

اجعلي افراد اسرتك “الزوج او اخوتك ” يتشاركون معك في حمله .