كل مرحلة مع الأطفال بيبقي ليها تحدياتها التربوية وعادة من عمر السنتين العمر التقليدي لذهاب الطفل للحضانة بتبدأ الأم تواجه مشكلة أن طفلها أو طفلتها مش عاوزين يروحوا الحضانة وده محتاج حكمة من الأم وحسن تصرف. لو عاوزة تعرفي ازاي تخلي بنتك تحب الحضانة اتبعي الخطوات دي:

  • اعملي تمثيلية

العبي مع بنتك تمثيلية الحضانة والي فيها بيبقي الألعاب بتوعها والدبدوب بتعها والعروسة الأطفال الي في الحضانة و وريها ازاي اليوم بيعدي في الحضانة وايه الحاجات الي الأطفال بيلعبوها واد ايه أنهم بينبسطوا هناك.

  • احكيلها الي هيحصل بالظبط

بعض الأطفال مزاجهم بيتحسن شواية أما تتكلمي معاهم عن اليوم بتاعهم في الحضانة بالتفاصيل وايه الي هيحصل من ساعة ما يوصلوا لحد ما تيجي تاخديهم وممكن كمان توضحي لبنتك انتي هتعملي ايه في البيت في وقت غيابها قوليلها مثلا أنك هتجهزي الأكل وتنضفي البيت وتيجي تاخديها. معرفة الطفل المسبقة بالأحداث بتساعده يهدا ويستوعب الانتقال للحضانة.

  • خططي لزيارة مسبقة

خدي بنتك وزوري معاها الحضانة قبل ما تبدأ الذهاب وخاليها تشوف المكان والألعاب والفصل الي هتكون فيه لأن بعض الأمهات مش بتاخد معاها طفلها وهي بتشوف الجضانة أول مرة وبيبقي أول مرة البنت أو الولد يشوفوا المكان هو أول يوم ذهاب ليهم.

  • الاستعانة بالاخوات والأقارب

لو الطفل عنده إخوات أكبر منه أو أقارب أطفال أكبر منه وسبقوه للحضانة يبقي يا ريت تخاليهم يتكلموا مع ابنك أو بنتك عشان ده ممكن يبقي حافز وشئ مشجع للطفل. كمان أنتي ممكن تشاركي ذكرياتك أو ذكريات أي شخص تعرفيه وهو صغير في الحضانة مع بنتك. الكلام مع الطفلة ومحاولة طمئنتها من خبرات وقصص الناس التانية بيساعد.

  • اسمحيله بالخوف والقلق

مهم جدا أنه بنتك تحس أنك فاهمة احساسها بالخوف وانها مش غلطانة أنها خايفة وقلقانة بالعكس آنتي دايما بتأكيدلها أن ده شئ طبيعي في الأول وهيروح مع الوقت.

  • نصائــــح

احتفظي بهدوئك واصبري وبلاش صبرك ينفد مع بنتك بسبب قلقها وبكائها.