بالفطرة الأم بتحب ولادها وبتضحي بأي شئ في سبيل سعادتهم. الأطفال كمان بالفطرة بيحبوا مامتهم لكن بعض الأمهات مهتمة جدا أنها تبقي علاقتها مميزة مع ولادها. لو انتي حابة تعرفي ازاي تخلي ابنك أو بنتك يحبوكي اتبعي الخطوات دي:

أهم شئ بيتبني عليه أي علاقة هو الثقة. لازم يكون في ثقة بينك وبين أولادك ويكون ولادك بيثقوا فيكي وبيصدقوا كلامك. وده مش هيحصل الا لو الأم دايما صريحة مع أولادها. بعض الأمهات بتعود ولادها بحاجات عشان تتخلص من الزن وطبعا مش بتوفي بكلامها وده بيهز ثقة الطفل. بعض الأمهات كمان بتكذب علي أولادها علي آساس أنهم صغيريين ومش فاهمين حاجة ولكن للأسف مع الوقت الأطفال بتفهم ده وبيبقي الطفل فقد الثقة بأمه من جواه ومش بيصدق كلامها. خاليكي صريحة مع أولادك تحت أي ضغوط لو طلب حاجة وانتي فعلا مش في نيتك تجيبيها يبقي قوليله مش هينفع مع ابداء الأسباب مهما ضغط عليكي بالزن لو سألك علي حاجة قوليله الحقيقة بلاش تكذبي عليه لأن الأطفال أذكي مما تتخيلي.

في أوقات كتير في اليوم بتحتك الأم بولادها بشكل روتيني لكن لو الأم أغتنمتها كويس هتبقي فرصة ممتازة لتطوير العلاقة مع طفلك. وقت الصحيان الصبح أحضني طفلك وبوسيه وهو نازل المدرسة أدعيله وسلمي عليه ولما يرجع اتكلمي معاه عن يومه وأحكيله يومك. حاولي تعملي مع طفلك عادات وذكريات حلوة من خلال المواقف الي بتتعاملي فيها معاه يوميا بشكل روتيني.

صعب يكون في علاقة طيبة مع ولادك وتكون مفيهاش احترام. بعض الناس بتظن أن الاحترام ده للكبار فقط لكن الأطفال لا يستحقوا الاحترام وده مش صحيح. الطفل لما بيتم التعامل معاه باحترام بيقدر ده وبيعزز ثقته بنفسه وبيتعلم يتعامل هو كمان باحترام وأكيد هتبقي علاقته طيبة مع والدته. بلاش اهانات وتجريح ونقد واهانه تعاملي مع طفلك كأنك بتتعاملي مع شخص كبير.

لسه في أمهات بتزعق وبتضرب وبتعاقب وبتقول لنفسها أحنا اتربينا كدة وطلعنا كويسين! لازم الأمهات تتعلم طرق التربية الحديثة عشان يبقي في علاقة كويسة بينها وبين ولادها. لازم تتعلم أساليب التعامل مع الأطفال وازاي تحصل علي الي هي عاوزاه بدون أوامر مباشرة للطفل والي بتجيب نتيجة عكسية. مثلا دايما ادي الطفل خيارين أو أكتر بحسب سنه “هتلبس ده ولا ده” واسمحيله يختار وغيرها من الاساليب الحديثة الي بقي في دورات كتيرة ومتاحة لتعلمها.

العصبية هتجيب عند وعصبية وهتدخلي مع ابنك في صراع ودايرة مغلقة هتخسري فيها علاقتك بيه. اهدي واتعملي ومرني نفسك تتكمي في اعصابك عشان تعرفي تتعاملي مع ابنك كويس وعشان هو كمان يتعلم منك.